وصول الدفعة الثانية من منحة المشتقات النفطية السعودية إلى حضرموت          وزير الخارجية: ميليشيات الحوثي المارقة ترفض كل أصوات السلام في ارتهان وتخادم مع إيران          هجوم وكمين للجيش يكبدان ميليشيات الحوثي الإرهابية خسائر فادحة في مأرب والجوف           التحالف: اعتراض وتدمير 4 طائرات مسيرة أطلقتها ميليشيات الحوثي تجاه المنطقة الجنوبية          وصول محولين لكهرباء عدن.. المجلس الأعلى للطاقة يستعرض عدد من التقارير ومستوى تنفيذ القرارات السابقة          المجلس الأعلى للطاقة يستعرض عدداً من التقارير والمواضيع ومستوى تنفيذ القرارات السابقة          وزير النقل يشدد على سرعة نقل مركز الملاحة الجوية من صنعاء          مأرب.. الجيش الوطني يكسر المليشيا الإرهابية في رغوان ويكبدها خسائر كبيرة          الجيش يقتل 13 حوثيا ويأسر آخرون في كمين محكم شمال غربي مأرب          شرطة تعز تستعيد مخطوطات أثرية يزيد عمرها عن 800 سنة           5 خيارات قاسية أمام الكويت لمواجهة عجز الـ40 مليار دولار          مصرع 26 حوثيا بينهم قيادات ميدانية وتدمير 6 آليات في مواجهات وغارات جوية غربي مأرب          أكد وقوف الحكومة بكل إمكاناتها في المعركة.. رئيس الوزراء: الجرائم الإرهابية لميليشيات الحوثي لن تمر دون عقاب أو محاسبة          لجنة حكومية تناقش استعدادات بدء عملية إجلاء العالقين في الهند إلى عدن          وزير النفط يبحث إعادة تشغيل منشأة بلحاف للغاز المسال          رئيس الوزراء: الحكومة لن تقبل ببقاء الشعب اليمني رهينة لجرائم وانتهاكات مليشيا الحوثي الإرهابية
رغم التحديات والمعوقات..جهود حكومية لتحسين الخدمات في عدن (الكهرباء أنموذجا)
 بصمة للإعلام - خاص        22/5/2021  

بصمة للاعلام: خاص 

تقف الحكومة الى صف مواطنيها، من مقتضى مسؤولياتها، وفق الظروف المتاحة، بما يخفف حجم المعاناة عن كاهلهم، في ضل ما يمر به اليمن من وضع صعب نتيجة الحرب التي فرضتها مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، وما ترتب على ذلك من آثار أضرت بالاقتصاد الوطني، الا ان ذلك يحثها في البحث عن كل الحلول حتى تفي بالتزاماتها أمام مواطنيها.

  يحضر الملف الخدمي والاقتصادي إلى جانب الأمني والعسكري كإحدى الأولويات الملحة التي تقوم بها الحكومة، رغم الصعوبات والتحديات، وهو ما أكده دولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبد الملك في أكثر من تصريح صحفي، وفقا لتوجيهات الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، وقد أشار لذلك في خطابه الموجه للشعب، الجمعة، بمناسبة الذكرى ال31 لقيام الجمهورية اليمنية.

  ومع دخول موسم الصيف " الحار"، وانقطاع التيار الكهربائي في العاصمة المؤقتة عدن، ما تسبب بمعاناة للمواطنين، فإن الحكومة بادرت لإيجاد حلول عاجلة لرفع معاناة المواطنين، دون الالتفات الى الأسباب الأخرى التي حالت دون عمل الحكومة من العاصمة المؤقتة عدن والاقتراب من معاناة المواطنين، وإدارة موارد الدولة ومؤسساتها منها.

 وهنا يحضر منطق الدولة المحتكم الى المسؤولية الوطنية والقانونية والأخلاقية، في رعاية مصالح الناس، والحفاظ عليهم... وهو منطق الانصاف والعدل. فيما تصغر المشاريع الطارئة التي تُغلب مصالحها دون اعتبار لمصالح الآخرين، فهي تنكشف عند أقرب اختبار حقيقي يتمثل بتوفير أدنى المطالب للناس.

 وفي أقرب اختبار في العاصمة المؤقتة عدن، وارتفاع حدة المعاناة بسبب شدة الحر، حضرت الدولة تحمل بلسما وتطبيبا لكل الآلام.

تجاوز العراقيل والوقوف في صف المواطن

" لن نتخلى عن مسؤولياتنا تجاه مواطنينا، ونعمل بجهود مضاعفه ونوايا صادقه في سبيل تجاوز ذلك". الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية

  تتحرك الحكومة في تطبيع الأوضاع، بناء على توجيهات ودعم من رئيس الجمهورية الذي وجه بذلك، دون التفات لأية عراقيل أو صعوبات تقف صداً منيعاً أمامها للقيام بمهامها، وهو ما أشار اليه الرئيس هادي في خطابه يوم أمس حيث قال" ورغم ما تعرضت له الحكومة من تحديات وعراقيل ليس آخرها التحريض المتعمد والتعطيل الممنهج لأعمالها إلا اننا نؤكد مجددا بضرورة القيام بمسؤولياتها وبتكامل مع السلطات المحلية وتجاوز كل العراقيل التي تقف في طريق تطبيع الأوضاع".

 وأكد رئيس الجمهورية بأن الدولة تدرك حكم التحديات والمعاناة للمواطنين، نتيجة المترتبة على تداعيات الحرب التي اشعلتها المليشيا الحوثية الايرانية واثارها المدمرة على اقتصادنا ومواردنا الشحيحة " الا اننا مع ذلك لن نتخلى عن مسؤولياتنا تجاهكم ونعمل بجهود مضاعفه ونوايا صادقه في سبيل تجاوز ذلك جنبا الى جنب مع الاشقاء والاصدقاء وفي المقدمة اشقاءنا الكرام في المملكة العربية السعودية بقيادة اخي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود".

" الحكومة لن تكون الا في صف المواطنين وتشعر بمعاناتهم، وتعي تماما احتياجاتهم وتعمل على تلبيتها بكافة الإمكانات المتاحة" دولة رئيس الوزراء الدكتور/ معين عبدالملك

  وكان دولة رئيس الوزراء قد أكد في تصريح صحفي بأن الحكومة " لن تكون الا في صف المواطنين وتشعر بمعاناتهم، وتعي تماما احتياجاتهم وتعمل على تلبيتها بكافة الإمكانات المتاحة"، مضيفا بأن الحكومة " عازمة على القيام بواجباتها مهما كان حجم الصعوبات والتحديات وستعمل بكل جدية على تجاوزها والمضي قدما في استكمال تنفيذ اتفاق الرياض الذي ترعاه السعودية "

 

اهتمام بالغ

   فباهتمام بالغ يعطي دولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، أولوية لرفع مثل هذه المعاناة التي لحقت بأبناء عدن، بل وبشكل طارئ ومستعجل، والبحث في المعالجات السريعة وفق آليات واضحة وشفافة تحل كثيرا من هذه المشاكل، ما يعكس شخصية المسؤول الوطني الذي يبحث عن البدائل الحقيقية والطرق الصحيحة التي تصب في مصلحة المواطن، وفي أي وقت وظرف حتى وان كانت في إجازته الخاصة " كاجازة العيد"، فمصلحة الوطن أهم من أي ترف شخصي، مكتفياً بالعمل على الواقع، تاركا للغة الأرقام القول الفصل في التحدث وليس الخطابات الحماسية الخالية من أي فعل.

الظرف الحالي لم يعد يقتضي الاكتفاء بتشخيص الأخطاء فقط وانما وضع الحلول السريعة وانهاء معاناة المواطنين

  وهو ما شدد عليه رئيس الوزراء، في اجتماع طارئ لمعالجة كهرباء عدن (سيأتي بيانه في ثنايا هذا التقرير) " فالظرف الحالي لم يعد يقتضي الاكتفاء بتشخيص الأخطاء فقط وانما وضع الحلول السريعة وانهاء معاناة المواطنين في تعزيز القدرات التوليدية لمحطات الكهرباء الموجودة والبحث عن بدائل سريعة مساعدة في هذا الجانب.. مؤكدا أن الأموال المخصصة للكهرباء يجب أن تنفق بالطريقة الصحيحة بعيدا عن الفساد الإداري والهدر المالي، وتحقيق منظومة الرقابة على هذا القطاع بما ينعكس بشكل مباشر على تحسين الخدمة وتخفيف معاناة المواطنين".

اجتماع طارئ

  ومع ارتفاع وتيرة المعاناة بسبب موجة الحر الذي تجتاح اليمن وعدن بشكل خاص والانقطاع المتكرر للكهرباء، سارع رئيس الوزراء وفقا لتوجيهات رئيس الجمهورية، بعقد اجتماع طارئ للمجلس الأعلى للطاقة الذي يترأسه، لمناقشة هذا الوضع وإيجاد حلول عاجلة لتراجع قدرات التوليد ورفع معاناة المواطنين.

  وناقش المجلس الأعلى للطاقة في اجتماعه عبر الاتصال المرئي بحضور محافظ عدن احمد حامد لملس، التقرير المقدم من وزير الكهرباء والطاقة حول الوضع الحالي للتوليد في محطات كهرباء عدن، واحتياجات الصيانة وأسباب تراجع التوليد، والمقترحات لتقليص العجز الكبير القائم في قدرات التوليد الاحتياجات القائمة.

   واطلع الاجتماع على تقرير حول الدفعة الأولى من منحة المشتقات النفطية السعودية والجدول الزمني للدفعات القادمة، واليات توزيعها بطريقة شفافة واشراك الجهات الرقابية في كل الإجراءات الخاصة بقطاع الكهرباء.. مثمناً الجهود الكبيرة و المتابعة المستمرة لفخامة رئيس الجمهورية لتجاوز التحديات القائمة في قطاع الكهرباء وتوجيهاته بهذا الخصوص للحكومة و رؤية فخامته تجاه تعزيز قدرات محطات الدولة بحلول استراتيجية يلمس أثرها أبناء شعبنا اخرها محطة فخامة الرئيس بقدرة 264 ميجا وخطوط النقل العملاقة التي يتم انشائها، وكذا دور فخامته في تواصله مع الاشقاء في المملكة العربية السعودية تخصيص هذه المنحة العاجلة .

   وكانت المملكة العربية السعودية أعلنت عن تقديم منحة مشتقات نفطية لليمن بقيمة 422 مليون دولار عبر البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن.

حلول عاجلة

   واستعرض المجلس، التحديات التي تعترض بدء التشغيل التجريبي لمحطة كهرباء الرئيس في عدن، واعتمد عددا من الإجراءات لتجاوز المعوقات بما في ذلك توفير الوقود اللازم، وتكليف لجان متخصصة من الوزارات والجهات ذات العلاقة لتنفيذ الحلول بناءا على التحديات المطروحة من قبل وزارة الكهرباء والطاقة.

   واعتمد المجلس عددا من الإجراءات لتقليص العجز بما في ذلك اجراء الصيانة العاجلة لعدد من المحطات، وتسديد استحقاقات الطاقة المشتراة، والبحث في إمكانية إيجاد قدرات توليدية طارئة لتعزيز خدمة الكهرباء وتخفيف معاناة المواطنين.

  كما تدارس العرض المقدم من وزارة الكهرباء للطاقة حول استئجار محطة كهرباء عائمة تعمل بوقود المازوت والعروض المقدمة من شركات عالمية لذلك، والجدوى الاقتصادية الكبيرة منها.. وأحال المجلس الموضوع الى لجنة وزارية لدراسة العروض المقدمة بشكل عاجل وتحديد أفضل الخيارات المتاحة وفق مسار زمني سريع والرفع الى المجلس بالمقترحات للمناقشة والاقرار.

  ووجه رئيس الوزراء بوضع خطة واضحة لأعمال الصيانة مع إيجاد الحلول السريعة للمشاكل القائمة في أغلب مفاصل المنظومة الكهربائية، وبمعالجة سريعة لخروج بعض المحطات والتوربينات عن الخدمة ومعرفة أسباب ذلك وعدم تكرارها.

دعم حكومي

  وتسعى الحكومة الى دعم قطاع الكهرباء في أكثر من محافظة، من خلال توفير الخدمة في أكثر من محافظة محررة، وتعرفة الفاتورة الميسرة، وذلك تخفيفا عن كاهل المواطن.

  وخلال الزيارة التي قام بها دولة رئيس الوزراء الى المكلا افتتح مشروع محطة الفقيد عوض السقطري لزيادة الطاقة الإنتاجية الى 60 ميجاوات، وأعلن عن انشاء محطة غازية بقدرة 100 ميجاوات كإحدى البدائل المجدية والمستدامة لمعالجة ازمة الكهرباء في ساحل حضرموت.

رغم الظروف الاقتصادية، فإن الحكومة ما تزال تدعم خدمة الكهرباء وتحرص على توفيرها للمستهلك بسعر مدعوم، وتستمر في نفس الوقت في جهودها لتحسين خدمة الكهرباء وزيادة القدرات التوليدية

وهو ما أكده الدكتور معين عبدالملك في تصريح صحافي خلال وصول أول دفعات منحة المشتقات النفطية المقدمة من المملكة العربية السعودية حيث قال:" رغم الظروف الاقتصادية، فإن الحكومة ما تزال تدعم خدمة الكهرباء وتحرص على توفيرها للمستهلك بسعر مدعوم، وتستمر في نفس الوقت في جهودها لتحسين خدمة الكهرباء وزيادة القدرات التوليدية".

ونخلص إلى أن الحكومة أمام التزام وطني وقانوني واخلاقي تجاه مواطنيها، يُحتم عليها اليقظة المستمرة والدائمة أمام مسؤولياتها، بما يراعى مصلحة المواطن، ومن ذلك تحسين الخدمات والتي تعتلي الكهرباء رأس هرمها، وهو ما شدد عليه رئيس الوزراء في نهاية الاجتماع الطارئ بأن:" المجلس الأعلى للطاقة سيستمر في عقد اجتماعات مكثفة للوقوف امام أوضاع الكهرباء في العاصمة المؤقتة عدن والمحافظات المحررة أولا بأول واتخاذ الإجراءات اللازمة لمعالجتها بشكل سريع"..

 

 

اضغط لمتابعة أخبار بصمة للإعلام على أخبار جوجل google news


  مواضيع متعلقة

رئيس الوزراء: الحكومة لن تقبل ببقاء الشعب اليمني رهينة لجرائم وانتهاكات مليشيا الحوثي الإرهابية

رئيس الوزراء يستعرض انتهاكات وجرائم مليشيا الحوثي ويؤكد الشروط المبدئية لأي مسار سلام

ركز على بناء الدولة ومعركة التحرير والجانب الخدمي.. اجتماع لحكومة الدكتور معين عبد الملك يناقش أبرز الملفات الوطنية

استعداد حكومي لتشغيل محطة كهرباء الرئيس هادي في عدن «تقرير»

تفاعل الحكومة مع مجزرة الحوثي في مأرب.. موقف ثابت وتوجيهات سريعة وتحركات عاجلة

أكد دعم الحكومة تعزيز الأمن والاستقرار وتحسين الخدمات.. رئيس الوزراء يتابع الأوضاع في المحافظات المحررة ويوجه بعدد من الحلول العاجلة

جهود حكومية في تسريع توفير لقاح كورونا ومواكبة الإجراءات الدولية في توثيق التطعيم 

لقاءات مهمة.. زيارات تفقدية.. تحسين الخدمات.. الحكومة في مأرب وسيئون حضور الدولة لتطبيع الأوضاع والقرب من هموم المواطن

رئيس الوزراء: يؤكد على ضرورة استكمال تنفيذ اتفاق الرياض، ويدعو المجتمع الدولي لدعم الحكومة، ويتحدث عن عملية السلام في اليمن وعددٍ من الملفات

وضع حجر الأساس وافتتاح مشاريع..معالجة الخدمات..زيارات تفقدية..متابعة سير المعارك في الجبهات المشتعلة..أبرز أخبار رئيس الوزراء خلال زيارته لحضرموت

رئيس الحكومة في حضرموت..حضور الدولة في الجانب التنموي «تعرف على أبرز المشاريع التي دشنها رئيس الوزراء هذا الأسبوع» (تقرير)

رئيس الحكومة يصل حضرموت وتأكيدات على: خطة تنموية لحضرموت.. المضي في استكمال اتفاق الرياض.. مواجهة الحوثيين

اجتماع رئيس الحكومة بوزير الدفاع السعودي يناقش: رفض التصعيد في المحافظات المحررة.. مبادرة السلام.. دعم الحكومة (تقرير)

لصانعي العوائق أمام الحكومة..إذا لم تساعدوا «معين» فدعوه يعمل ثم قيِّموه

المستجدات العسكرية في تعز: تأكيد حكومي على دعم المعركة الفاصلة وإعلان التعبئة العامة 

تقرير يرصد آخر التطورات العسكرية في تعز ومأرب واهتمام الحكومة بالملف العسكري

معركة مارب تعيد صياغة وجدان اليمن التاريخي وهي تصنع الانتصارات

مأرب تلتهم أنساق مليشيا الحوثي المتتالية في معركة شرسة

كيف سيحاسب اليمنيون الحكومة بعد إعلان برنامجها؟ تعرّف على أبرز ما تحدث عنه رئيس الوزراء

سفراء الاتحاد الأوروبي ينوون زيارة عدن.. إشادة أوروبية بعزم رئيس الحكومة وإدانة صريحة للإرهاب الحوثي